خطبة يوم الجمعة 26/10/2012م تمام النعمة

{ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا } (3) سورة المائدة

ها نحن نشارك الأمة الإسلامية في يوم من خير الأيام من شهر ذي الحجة حيث تتوحد الأمة في خير بقاع الأرض لتذكر المسلمين بأنهم مهما أختلفت الألوان والألسن واللهجات إلا أنهم تجمعهم كلمة التوحيد لا إله إلا الله وحده لا شريك له وهدف سامٍ رضا الله عز وجل والنجاة من عذابه وسخطه وإخراج الناس من الضلالة إلى الهدى ومن الظلام إلى النور ومن الجهل إلى الإسلام الذي هو دين الله وهي رسالة السماء إلى الأرض التي أنزلها على رسله الكرام .

راجين من الخطباء الكرام الحديث عن وحدة الهدف رضى الله عز وجل وشكره على نعمه بتمام وكمال الدين في يوم الحج الأكبر وأن الوحدة فرض على المسلمين وضرورة سياسية .

العناصر

1ـ وحدة الأمة تتجلى في هذا اليوم .

2ـ نعمة الله عز وجل على أمة محمد بإكمال دينها في هذا اليوم .

3ـ الدين عند الله الإسلام .

4ـ أكبر نعمه على الإنسانية وعلينا بعث محمد صلى الله عليه وسلم نبياً ورسولاً .

الآيات الكريمة :

  1. { الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا } (3) سورة المائدة
  2. {وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ } (103) سورة آل عمران .
  3. { وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} (185) سورة البقرة .
  4. {هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ} (2) سورة الجمعة .

والأحاديث الشريفة :

  1. عن أبي أيوبَ الأنصاريِّ أن رسولَ اللّه صلى الله عليه وسلم قال: «لا يحلُّ لرجلٍ أن يَهجُرَ أخاهُ فوقَ ثلاث ليال، يَلتقيانِ فيُعرِض هذا ويُعرض هذا، وخيرُهما الذي يَبدأُ بالسلام» صحيح البخاري .
  2. عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم :«لاَ تَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ حَتَّى تُؤْمِنُوا، وَلاَ تُؤْمِنُوا حَتَّى تَحَابُّوا، أَوَلاَ أَدُلُّكُمْ عَلَى شَيْءٍ إِذَا فَعَلْتُمُوهُ تَحَابَبْتُمْ؟ «أَفْشُوا السَّلاَمَ بَينَكُمْ» صحيح مسلم.
  3. عن ابنِ عُمَرَ رضي الله عنهما أَنَّ رسولَ الله صلى الله عليه وسلم قال: «إِنَّ الله لا يَجْمَعُ أُمَّتِي ـ أَوْ قَالَ أُمَّةَ مُحمَّدٍ ـ عَلَى ضَلاَلَةٍ، وَيَدُ الله عَلَى الْجَماعَةِ، وَمَنْ شَذَّ شَذَّ إِلَى النَّارِ» رواه الترمذي .

اللهم وحد صفوفنا وألف بين قلوبنا يا الله .

وزارة الأوقاف والشؤون الدينية

الأربعاء | 03/10/2012 - 10:52 صباحاً