خطبة يوم الجمعة 23/11/2012م صفاً واحداً في وجه العدوان

قال تعالى : {وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ } (103) سورة آل عمران ، يدعونا جل جلاله إلى التوحد ونبذ الفرقة ، فيد الله مع الجماعة ولا يأكل الذئب من الغنم إلا القاصية والتفرق والتشتت من الشيطان وسبب ذهاب القوة : { وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ } (46) سورة الأنفال ، في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها شعبنا البطل الذي يواجه هذه العدوان الغاشم بآلياته وسلاحه الفتاك يواجهه بإيمان راسخ بحقه وعدالة قضيته في هذه الأرض .

إن العدوان وسياسات الإحتلال ضد قيادتنا الفلسطينية وشعبنا في الوطن بأكمله فمن عدوان غاشم على غزة إلى حصار وتقطيع لأوصال الوطن ومداهمات واعتقالات في الضفة إلى إرهاب المستوطنين بحق الشجر والبشر وتهويد القدس من أجل طمس معالمها الإسلامية وفصلها عن عمقها العربي والإسلامي .

إن ما يجري بحق أبناء شعبنا الفلسطيني في كافة أماكن تواجده من قتل وتشريد وحصار يجب أن يدفعنا إلى المزيد من التمسك بوحدتنا وبمؤسساتنا من أجل بناء دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس الشريف والسير بخطىً ثابتة خلف قيادتنا الوطنية في معركتنا مع الاحتلال الغاشم .

فعلى خطبائنا الكرام التعرض في خطبة الجمعة لهذا الموضوع ( صفاً واحداً في وجه العدوان ) وأن الوحدة فريضة شرعية وضرورة وطنية للوصول إلى أهدافنا المشروعة .

العناصر

1ـ الرجوع إلى الله به نستحق النصر .

2ـ الوحدة ضرورة شرعية .

3ـ قضية فلسطين قضية العالم العربي والإسلامي .

4ـ أن الكل مستهدف من الاحتلال، وأن سياسات الاحتلال لا تفرق بين أبناء الشعب الفلسطيني الواحد.

5ـ أحد أهم أهداف العدوان هو منع الفلسطينيين من التوجه إلى الأمم المتحدة .

الآيات الكريمة :

  1. {وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ } (103) سورة آل عمران.
  2. {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ} (7) سورة محمد .
  3. {وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُواْ إِنَّ اللّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ} (46) سورة الأنفال .
  4. {إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ} (92) سورة الأنبياء .

والأحاديث الشريفة :

  1. عبدَ اللهِ بنَ عمرَ رضيَ اللهُ عنهما أنَّ رسولَ الله صلى الله عليه وسلم قال: «المسلمُ أخو المسلمِ لا يَظلمُه ولا يُسلِمُه، ومَن كان في حاجةِ أخيهِ كان الله في حاجتهِ، ومَن فَرَّجَ عن مُسلمٍ كُربَةً فرَّجَ الله عنهُ كُربةً من كُرباتِ يومِ القيامةِ، ومَن سَتَرَ مُسلِماً سَترَهُ اللهُ يومَ القيامة»  رواه البخاري .
  2. عن النعمان بن بشير عن النبيّ صلى الله عليه وسلم أنه قال: «مثل المؤمنين في توادهم وتعاطفهم وتراحمهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى سائر الجسد بالسهر والحمى»رواه الإمام أحمد .
  3. عن أبي بُردةَ بُريد بن أبي بردةَ قال: أخبرَني جدي أبو بُردةَ عن أبيهِ أَبي موسى النبي صلى الله عليه وسلم قال: «المؤمن للمؤمن كالبنيان يَشُدُّ بعضه بعضاً. ثم شبَّكَ بين أصابعه» رواه البخاري .

اللهم فرج همنا ووحد صفنا واجمع كلمتنا وانصرنا على من عادانا .

ملاحظة : يذكر الخطيب المصلين بصيام يوم عاشوراء الذي يصادف يوم السبت العاشر من محرم 1434هـ وفضل هذا اليوم الذي نجى الله تعالى فيه رسوله موسى عليه السلام من فرعون وقومه ونحن نصوم هذا اليوم طاعة لله تعالى وشكراً على نعمته وإقتداءً برسوله الذي قال ، عن ابن عباسٍ رضيَ الله عنهما قال: «لما قَدِمَ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم المدينةَ، واليهودُ تصومُ عاشوراءَ، فسألهم فقالوا: هذا اليومُ الذي ظهرَ فيه موسى على فِرعونَ؛ فقال النبيُّ صلى الله عليه وسلم: نحنُ أولى بموسى منهم فصوموه» رواه البخاري .

وزارة الأوقاف والشؤون الدينية

الأحد | 18/11/2012 - 12:46 مساءً