خطبة يوم الجمعة 14/6/2013م العلم أساس النجاح

قال تعالى : {وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاء كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلاَئِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاء هَؤُلاء إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ} (31) سورة البقرة .

رفع الله أهل العلم درجات ، لأن العلم يهدي إلى الإيمان وإلى الحق ، أمر به جل جلاله خير خلقه محمد صلى الله عليه وسلم ، قال تعالى : {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ}(1) سورة العلق ، وأمر به رسول الله صلى الله عليه وسلم أصحابه فقال : («طَلَبُ الْعِلْمِ فَرِيضَةٌ عَلَى كُلِّ مُسْلِمٍ» سنن أبن ماجه ، علم الله آدم أسماء الأشياء التي تعينه على إدارة شؤون خلافة الأرض وورثها لبنيه من بعده ، قال تعالى :( وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاء كُلَّهَا ) ، فلما سألت الملائكة مولانا جل جلاله عن إختيار آدم ليكون خليفته في الأرض {قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ } فقال جل جلاله لهم بعد أن علم آدم الأسماء { فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاء هَؤُلاء إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ} {قَالُواْ سُبْحَانَكَ لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ } {قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَآئِهِمْ فَلَمَّا أَنبَأَهُمْ بِأَسْمَآئِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ} (31-33) سورة البقرة ، فاستحق آدم خلافة الأرض بسبب العلم .

العلم يبني بيوتاً لا عماد لها                  والجهل يهدم بيوت العز والكرم

شعبنا الفلسطيني حافظ على وجوده بالعلم حيث قاد مجتمعات وعلم شعوباً رغم النكسات والنكبات التي حلت عليه ، فما أحرانا ونحن على أبواب الثانوية العامة أن نهيئ الظروف الملائمة لطلابنا سواء الأهل أو المجتمع بترك العادات السيئة من مفرقعات وحفلات صاخبة ، وسماعات وأبواق مزعجه تشتت عقل الطالب وتمنعه من الدراسة فالطلاب أبناؤنا نجاحهم نجاحنا .

كما ونتمنى على الباعة المتجولين إغلاق سماعات سيارتهم خلال فترة الإمتحانات وأثناء تأدية الإمتحانات فهذا مخالف للقانون ومشوش على عقول وفكر الطلاب. وصفنا صلى الله عليه وسلم كالجسد الواحد، ما أحرانا أن نكون كهذا الوصف .

سائلين الله عز وجل الفلاح والنجاح لطلابنا راجين من الخطباء الكرام تناول هذا الموضوع ( العلم أساس النجاح ) في خطبة الجمعة.

العناصر :

  1. طلب العلم فرض على الجميع .
  2. العلم يهدي إلى الإيمان .
  3. العلم يبقى فضله لصاحبه حتى بعد الوفاة .
  4. عالم واحد أشد على الشيطان من ألف عابد .
  5. نجاح الدول يقاس باهتمامها بالعلم والتعليم .

مذكراً بالآيات الكريمة :

  1. {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ}(1) سورة العلق.
  2. { قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ} (9) سورة الزمر .
  3. { يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ} (11) سورة المجادلة .
  4. { وَقُل رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا} (114) سورة طـه .
  5. {وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالْأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ كَذَلِكَ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ} (28) سورة فاطر

والأحاديث :

  1. عن أبي بُرْدةَ عن أبي موسى عنِ النبيِّ صلى الله عليه وسلم قال: «مَثَلُ ما بَعَثَني اللّهُ بهِ مِنَ الهُدَى والعِلمِ، كَمثَل الغَيثِ الكثِيرِ أصابَ أرضاً، فكانَ منها نَقِيَّةٌ قَبِلَتِ الماءَ فأنْبَتَتِ الكَلأَ والعُشْبَ الكثيرَ، وكانتْ منها أجادِبُ أَمْسَكَتِ الماءَ فنَفَعَ اللّهُ بها النّاسَ فشَرِبوا وسَقَوا وزَرَعوا، وأَصَابَتْ منها طائفةً أُخرى إِنّما هي قِيعانٌ لا تُمسِكُ ماءً ولا تُنْبِتُ كَلأً. فذلكَ مَثَلُ مَنْ فَقِهَ في دِينِ اللّهِ ونَفَعَهُ ما بَعَثَني اللّهُ به فعَلِمَ وعَلَّم، ومَثَلُ مَن لم يَرْفَعْ بذلكَ رأساً ولم يَقْبَلْ هُدَى اللّهِ الذي أُرْسِلْت به». قال أبو عبدِ اللّه: قال إِسحاق: وكان منها طائفةٌ قيَّلَتِ الماءَ قَاعٌ يَعْلوه الماءُ، والصَّفْصَفُ المسْتَوى منَ الأرض. صحيح البخاري.
  2. عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ: قَالَ رَسُولِ اللّهِ : «مَنْ نَفَّسَ عَنْ مُؤْمِنٍ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا، نَفَّسَ اللّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ. وَمَنْ يَسَّرَ عَلَىٰ مُعْسِرٍ، يَسَّرَ اللّهُ عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ. وَمَنْ سَتَرَ مُسْلِماً، سَتَرَهُ اللّهُ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ. وَاللّهُ فِي عَوْنِ الْعَبْدِ مَا كَانَ الْعَبْدُ فِي عَوْنِ أَخِيهِ. وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقاً يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْماً، سَهَّلَ اللّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقاً إِلَىٰ الْجَنَّةِ. وَمَا اجْتَمَعَ قَوْمٌ فِي بَيْتٍ مِنْ بُيُوتِ اللّهِ، يَتْلُونَ كِتَابَ اللّهِ، وَيَتَدَارَسُونَهُ بَيْنَهُمْ، إِلاَّ نَزَلَتْ عَلَيْهِمُ السَّكِينَةُ، وَغَشِيَتْهُمُ الرَّحْمَةُ وَحَفَّتْهُمُ الْمَلاَئِكَةُ، وَذَكَرَهُمُ اللّهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ. وَمَنْ أَبَطأَ بِهِ عَمَلُهُ، لَمْ يُسْـرِعْ بِهِ نَسَبُهُ» صحيح مسلم.
  3. عن عَبْدَ الله بنَ ضَمْرَةَ ، قالَ سَمِعْتُ أَبَا هُرَيْرَةَ يَقُولُ، سَمِعْتُ رَسُولَ الله يَقُولُ: « إِنَّ الدُّنْيَا مَلْعُونَةٌ مَلْعُونٌ مَا فِيهَا إِلاَّ ذِكْرُ الله وَمَا وَالاَهُ وَعَالِمٌ أَو مُتَعَلِّمٌ» سنن الترمذي .
  4. عن سليمان بن بريدة عن أبيه: «أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لرجل أتاه: اذهب فإن الدال على الخير كفاعله».مسند الإمام أحمد .

وزارة الأوقاف والشؤون الدينية

الأحد | 09/06/2013 - 09:11 صباحاً