خطبة يوم الجمعة 12/7/2013م يا باغي الخير أقبل

قال تعالى : {مَنْ عَمِلَ صَالِحًا فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ أَسَاء فَعَلَيْهَا ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ} (15) سورة الجاثية.

شهررمضان يلقي بظلاله علينا ، نتفيأ ظلاله ، نعيش أيامه ، نحيا لياليه ، نتنسم نفحات الإيمان فيه ، فرحت القلوب برؤية المؤمنين مجتمعين في بيوت الله ، حلقات ذكر ، حلقات تعليم ، التالين لكتاب الله عز وجل المتضرعين إلى الله سائلين الله مغفرته ورحمته .

شهر رمضان شهر العبادة والتواصل بين أفراد الأمة ، فهذا الغني عن طيب خاطر يخرج زكاة ماله وصدقته للمحتاجين ، وهذا يصل رحمه لأن الله أمر بذلك ، قال الله تعالى في الحديث القدسي الجليل : «الرَّحِمُ مُعَلَّقَةٌ بِالْعَرْشِ تَقُولُ: مَنْ وَصَلَنِي وَصَلَهُ اللّهُ. وَمَنْ قَطَعَنِي قَطَعَهُ اللّهُ» رواه مسلم ، ويقول جل جلاله في الحديث القدسي أيضاً : (يَا ابْنَ آدَمَ اسْتَطْعَمْتُكَ فَلَمْ تُطْعِمْنِي. قَالَ: يَا رَبِّ وَكَيْفَ أُطْعِمُكَ؟ وَأَنْتَ رَبُّ الْعَالَمِينَ. قَالَ: أَمَا عَلِمْتَ أَنَّهُ اسْتَطْعَمَكَ عَبْدِي فُلاَنٌ فَلَمْ تُطْعِمْهُ؟ أَمَا عَلِمْتَ أَنَّكَ لَوْ أَطْعَمْتَهُ لَوَجَدْتَ ذٰلِكَ عِنْدِي؟ يَا ابْنَ آدَمَ اسْتَسْقَيْتُكَ فَلَمْ تَسْقِنِي. قَالَ: يَا رَبِّ كَيْفَ أَسْقِيكَ؟ وَأَنْتَ رَبُّ الْعَالَمِينَ. قَالَ: اسْتَسْقَاكَ عَبْدِي فُلاَنٌ فَلَمْ تَسْقِهِ. أَمَا إِنَّكَ لَوْ سَقَيْتَهُ وَجَدْتَ ذٰلِكَ عِنْدِي) رواه مسلم ، كانت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها تطيب الدراهم التي تريد أن تتصدق بها سئلت عن سبب ذلك فقالت : لأني أعلم أنها تقع في يد الرحمن قبل يد الفقير ، ويقول صلى الله عليه وسلم : (أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ اللّهَ طَيِّبٌ لاَ يَقْبَلُ إِلاَّ طَيِّباً) رواه مسلم ، يتحرى المؤمن أن يخرج الزكاة والصدقة من أفضل ماله ، ويتحرى أن تكون سرية حتى لا يجرح بها كرامة الفقير ويطيب بها نفساً أمتثالاً لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( فَطِيبُوا بها نَفْساً ) رواه الترمذي .

شهر رمضان شهر الوحدة يتوحد فيه المسلمون على طاعة الله وهي تذكير لهم بوجوب السعي والعمل على توحيد الصف والكلمة وذلك للحاجة الملحة لصالح المسلمين .

شهر رمضان شهر التوبة ينادي جل جلاله على العاصين من عباده قال تعالى : {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ } (53) سورة الزمر ، وشنع صلى الله عليه وسلم على العاصين الله في رمضان فقال عليه السلام : عن أبي هريرة ، أَنَّ النَّبيَّ، ، صَعِدَ المِنْبَرَ فقَالَ : «آمينَ آمينَ آمينَ». قيلَ: يَا رَسولَ اللَّهِ، إنَّكَ حِينَ صَعِدْتَ المِنْبَرَ، قُلْتَ: آمينَ آمينَ آمينَ، قال: «إِنَّ جِبْرِيلَ أتَاني فَقَالَ: مَنْ أَدْرَكَ شَهْرَ رَمَضَانَ وَلَمْ يُغْفَرْ لَهُ فَدَخَلَ النَّارَ فَأَبْعَدَهُ اللَّهُ قُلْ: آمين، فَقُلْتُ: آمين، ومَنْ أَدْرَكَ أَبَوَيْهِ أَوْ أَحَدَهُما، فَلمْ يَبَرَّهُمَا، فَماتَ فَدَخَلَ النَّارَ فَأَبْعَدَهُ اللَّهُ قُلْ: آمين، فَقُلْتُ: آمين. ومَنْ ذُكِرْتَ عِنْدَهُ، فَلمْ يُصَلِّ عَلَيْكَ فَماتَ فَدَخَلَ النّارَ فَأَبْعَدَهُ اللَّهُ قُلْ: آمين، فقُلْتُ: آمين» صحيح ابن حبان .

شهر يفوق على الشهور بليلة               من ألف شهر فضلت تفضيلا

طوبى لعبـد صح فيه صيامه                  ودعا المهيمن بكرة وأصيلا

وبليله قـد قـام يخـتم ورده            مـتبتـلاً لإلهه تـبتـيـلا

اللهم لا تحرمنا أجر رمضان ولا تفتنا بعد رمضان وثبتنا على الإيمان يا ألله .

راجياً من الخطباء الكرام تناول هذا الموضوع ( يا باغي الخير أقبل ) في خطبة الجمعة .

العناصر :

  1. فعل الخير واجب على جميع أفراد الأمة .
  2. أبواب الخير كثيرة ومردودها أولا على فاعلها .
  3. الأجر والثواب يتضاعف في رمضان .
  4. إخراج الزكاة وأداء الصدقات واجب وهي صلة رحم بين المسلمين .
  5. شهر رمضان شهر الوحدة يتوحد فيه المسلمون على طاعة الله وهي تذكير لهم بوجوب السعي والعمل على توحيد الصف والكلمة

مذكراً بالآيات الكريمة :

  1. {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} (185) سورة البقرة .
  2. {الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىَ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ} (191) سورة آل عمران
  3. {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ} (186) سورة البقرة.
  4. {رِجَالٌ لَّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ} (37) سورة النــور .

والأحاديث :

1. عن سلمان قال خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في آخر يوم من شعبان فقال : « أيها الناس قد أظلكم شهر عظيم شهر مبارك، شهر فيه ليلة خير من ألف شهر، جعل الله صيامه فريضة، وقيام ليله تطوعا، من تقرب فيه بخصلة من الخير كان كمن أدى فريضة فيما سواه، ومن أدى فيه فريضة كان كمن أدى سبعين فريضة فيما سواه، وهو شهر الصبر، والصبر ثوابه الجنة وشهر المواساة، وشهر يزداد فيه رزق المؤمن، من فطر فيه صائما كان مغفرة لذنوبه وعتق رقبته من النار، وكان له مثل أجره من غير ان ينتقص من أجره شيء. قالوا: ليس كلنا نجد ما يفطر الصائم فقال: يعطي الله هذا الثواب من فطر صائما على تمرة، أو شربة ماء، أو مذقة لبن، وهو شهر أوله رحمة واوسطه مغفرة وآخره عتق من النار، من خفف عن مملوكه غفر الله له واعتقه من النار، واستكثروا فيه من أربع خصال: خصلتين ترضون بهما ربكم وخصلتين لا غنى بكم عنهما، فأما الخصلتان اللتان ترضون بهما ربكم، فشهادة أن لا إله إلا الله وتستغفرونه، وأما اللتان لاغنى بكم عنها فتسألون الله الجنة وتعوذون به من النار، ومن أشبع فيه صائما سقاه الله من حوضي شربة لا يظمأ حتى يدخل الجنة» صحيح ابن خزيمة .

2. عنْ أبي هُرَيرةَ أَنَّ رسولَ اللّهِ صلى الله عليه وسلم قال: «مَنْ قامَ رَمَضانَ، إِيماناً واحْتِساباً، غُفِرَ له ما تَقدَّم مِنْ ذَنْبِه» رواه البخاري .

3. عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رَضِيَ اللّهُ عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللّهِ : «مَا مِنْ عَبْدٍ يَصُومُ يَوْماً فِي سَبِيلِ اللّهِ. إِلاَّ بَاعَدَ اللّهُ، بِذَلِكَ الْيَوْمِ، وَجْهَهُ عَنِ النَّارِ سَبْعِينَ خَرِيفاً».رواه مسلم  .

ملاحظة:

1ـ يتعرض الخطيب في الخطبة الثانية إلى فريضة الزكاة وفضل الصدقات وحق الله في مال الأغنياء مذكراً بأرقام حسابات صندوق الزكاة :

1ـ البنك الإسلامي الفلسطيني فرع العيزرية (1501700) .

2ـ البنك الإسلامي العربي فرع البيرة (1023023) .

وزارة الأوقاف والشؤون الدينية

الإثنين | 08/07/2013 - 09:06 صباحاً